التوعية الإسلامية تُحاضر عن الأمن الفكري في ثانوية زيد بن حارثة


التوعية الإسلامية تُحاضر عن الأمن الفكري في ثانوية زيد بن حارثة



علي المالكي:

ضمن الجهود الرامية إلى تعزيز التعاليم الإسلامية، والقيم الدينية، والمبادىء الوطنية، وضمن الخطة الإعلامية الطارئة لمواجهة الفرقِ والأفكارِ المنحرفة أقامت إدارة التعليم بمحافظة سراة عبيدة ممثلةً في إدارة التوعية الإسلامية محاضرة توجيهية بعنوان “الأمن الفكري” والتي قدمها مدير التوعية الإسلامية الأستاذ/ رائد بن سعيد آل مالح، في ثانوية زيد بن حارثة بسراة عبيدة ليوم الاثنين الموافق ١٤٣٧/١/٦هـ، وقد تحدث فيها المحاضر عن الأمن الفكري من حيث التعريف الشرعي والاجتماعي له ومظاهره وأساليب تعزيزه لدى النشء والطلاب في المجتمع المدرسي، كما تحدث عن الطريقة المُثُلى لتعزيزه سواءً على مستوى الدين أو الوطن أو العمل أو الدراسة أو غير ذلك امتثالاً لقول الله تعالى “الذين آمنوا ولم يلبسوا إيمانهم بظلم أولئك لهم الأمن وهم مهتدون “كما تحدث المحاضر عن خطورة الانحراف الفكري، مع بيان ضرره على الأفراد والمجتمعات، وكيفية علاجه، وجهود المملكة العربية السعودية الساعية إلى محاربة الأفكار الضالة، وكذلك جهودها الكبيرة التي تبذلها سواءً على المستوى الأمني أو القضائي أو الإرشادي أو الوقائي، مستعرضًا في هذا الصدد كلام العلماء وعلى رأسهم هيئة كبار العلماء وجهودها الساعية دائمًا إلى التحذير من هذه الأفكار المنحرفة ووجوب نبذ التعصب والهواء والانفراد بالرأي دون الرجوع إلى العلماء وطلبة العلم المعتبرين، ثم اختتم محاضرته بالتأكيد على مسألة أن الأمن الفكري عاملٌ مهمٌ في ترسيخ دعائم الأمن وترسيخه في هذه البلاد المباركة، مع ضرورة القيام بالمهام والواجبات الدينية والوطنية.

image