الإشراف التربوي يبدأ القياس الخارجي للأداء الإشرافي والمدرسي لمكاتب التعليم


الإشراف التربوي يبدأ القياس الخارجي للأداء الإشرافي والمدرسي لمكاتب التعليم



علي المالكي:

اعتمد سعادة المساعد للشؤون التعليمية فرق العمل التي شكلها الإشراف التربوي وفق ماورد في منظومة الأداء الإشرافي لقياس الأداء الإشرافي والمدرسي ورصد غياب الطلاب وتدقيق الشواهد لإدارة الإشراف التربوي ومكاتب التعليم في ظهران الجنوب وطريب والفرشة، يتمشى ذلك مع المنظومة الزمنية للمؤشر والمحددة بالأسبوع على مدار العام الدراسي ويتبع ذلك تقديم تغذية راجعة بعد التقييم تزود بها إدارة الإشراف والمكاتب وترصد في برنامج المؤشرات الوزاري في الزمن المحدد،  كما باشرت تلك الفرق عمليات التقييم من خلال اختيار عينات عشوائية وباشرت كذلك التقييم الميداني لقياس الأداء المدرسي في جميع القطاعات باستخدام معايير وزارية تضمن سلامة وجودة القياس.
وتشير النتائج الأولية إلى التعاون الملموس والحرص على استيفاء متطلبات مؤشر الأداء الإشرافي من الجميع، ومما تجدر الإشارة إليه مالوحظ من دقة التقييم وتميز تلك الفرق المتمرسة في التعامل مع أعمال المشرفين التربويين وقادة المدارس وتدقيق الشواهد وكذلك الإعداد الجيد واستخدام أدوات التقييم.